Episode 57 – Christmas in Lebanon

Christmas as a holiday is celebrated around the globe but there is always room for cultural differences in celebrations, tales, and customs. Lebanese Christmas celebrations include bounteous food spreads with family, Santa visits, big lit up Christmas trees, and goodies filled holiday markets. In this episode, Rea takes us on a tour of the major features that characterize Christmas in its Lebanese edition!

Lebanese Arabic Transcript and English Contextual Translation

1

مرحبا! أنا ريا، وأهلا وسهلا فيكن بحلقة اليوم. قرّب عيد الميلاد وبلّشت هالفكرة تخطر عراسنا لا إرادياً كذا مرة بالنهار، بالشغل، بالبيت، لما نكون ضاهرين مع أصحابنا. وكإنو الولد اللي جواتنا ببلّش ينق عأهلو، يعني عقلنا الرّاشد، إنو يسرعولو الوقت وتجي هالفرصة و خلص! وبما إنو أنا وعم حضر هالحلقة، شكلو الولد اللي فيي عم يتغلب على عقلي الراشد، قررت إحكي عن عيد الميلاد بنسختو اللبنانة، أو كيف منعيّد الميلاد بلبنان.

Hello! I am Rea. Welcome to today’s episode. Christmas is near, and this idea started popping into our head involuntarily several times a day; at work, at home, when we are out with friends. As if the child inside us starts nagging at its parents, which means our adult mind, to speed up time, and that this vacation just comes already! And since my inner child seems to be taking over my adult mind while I am preparing this episode, I have decided to talk about the Lebanese version of Christmas, or how we celebrate Christmas in Lebanon.

2

أول شي، بيتهيألي إنو عيد الميلاد ببلش شوي أبكر عنا من غير بلدان. شي إنو تشتي الدني ونفوت بأول أيام تشرين التاني، ببلشو البلدات والضيع يزينو شوارعن ومراكزن وكنايسن. حتى إنن بيسبقو المدن عهالشي. أمّا المدن، فقصة تانية. بفضل التمويل يللي بيتأمنلن، بفوتو المدن الكبرى اللبنانية بمسابقة معنوية وضمنية: أيا مدينة شجرتا أحلى وأكبر وخلاقة أكتر، وهيدا الشي إجمالاً بصير بين المدن السياحية الكبرى، متل زحلة، جبيل. وببلشو اللبنانية يحددو مواعيد، ويخصصو مشاوير لمجرد إنو يزورو هالمدينة أو هيديك، ويتفرجو عالزينة. وأهم شي! يتصورو قدّام الشجرة.

First, it seems to me that Christmas starts a bit earlier here than in other countries. As soon as it rains and we enter the first days of November, towns and village begin to decorate their streets, centers, and churches. They even precede cities in this. Whereas in the cities, it is another story. Thanks to the funding that is secured for them, big Lebanese cities enter a spiritual and implicit competition: which city has the most beautiful, biggest, and most creative tree. This thing generally takes place between big touristic cities such as Zahlé, Byblos. The Lebanese people start setting dates and designating trips just to visit this city or that, check out the decoration, and the most important thing! Take pictures in front of the tree.

3

أما إذا بتسألوني أيا هو الرابح الكلاسيكي الأكتر متفق عليه لهالمسابقة المعنوية، فهو مدينة جبيل من دون أي منازع.

Now if you ask me about the classic and the most agreed-on winner of this spiritual competition; it is the city of Byblos without any dispute.

4

عدا عن الشجرة، بتعمل البلدات سوق الميلاد، يلي بكون عبارة عن بيوت خشبية مزينة، بيعرضو فيا الأهالي منتوجاتن للبيع. وبكون فيه كل أنواع الأشغال اليدويّة والحلويات والأجبان والنبيد، ونشاطات وعروض ترفيهية، وموسيقى وعجقة ورقص وضحك. ومن أهم هالمهرجانات وأجملا وبكل موضوعيّة، هو سوق بكفيّا، ضيعتي.

Apart from the tree, towns set up the Christmas market, which consists of decorated wooden houses in which locals display their products for sale. There would be all kinds of handcrafts, sweets, cheese, and wine, and also entertainment performances along with music, crowd, dancing, and laughter. One of the most beautiful among these festivals, and with all objectivity, is Bikfaiya market; my village.

5

جوّا البيوت بتختلف القصّة شوي. فالمغارة أهم بكتير من الشجرة، لإنو بيعتبرو إنا بتجسد معنى العيد الحقيقي. وكل ما أكبر المغارة كل ما أحلى! بالعادة، بحطو الشجرة وتحتا المغارة بذات القوضة يلي بيستقبلو فيا الزوار.
الزوار هني قرايب ومعارف وولاد الضيعة يلي بيعملو برمة عالبيوت، وببادلو بعض الزيارات تهنايةً بالعيد. وأهم شي عند اللبناني الضيافة. وعلى عيد الميلاد بتضلّا صينيّة الشوكولا حاضرة، وعلبة الملبّس اللي بيتضيف مع الليكور. وليعيدو بعض بقولو “ميلاد مجيد” أو “ينعاد عليكن بالصحّة والعافية”.

Inside the houses, things are a bit different. The grotto is a lot more important than the tree because they consider that it represents the true meaning of the holiday. The bigger the grotto, the more beautiful it is! Usually, they put the tree and underneath it the grotto in the same room where they welcome visitors.
Visitors are relatives, acquaintances, and people from the same village who make a tour on houses and exchange visits to extend greetings for the holiday. The most important thing for the Lebanese is hospitality, and on Christmas the chocolate tray is always around along with the mlabbas box (sugar-coated almonds) which is offered with liquor.
In order to greet each other they say, “Miled majeed” (Merry Christmas) or “May you always celebrate in health and prosperity”.

6

لزينة المغارة بجرّبو قد ما فين يستعملو غراض طبيعيّة. حطب وحجار من برّا، والخضار يلّي بالمغارة بكون ميّة بالمية طبيعي. رح إشرحلكن كيف:

For the grotto decoration, they try as much as possible to use natural things; wood and stones from outside, and the greenery in the grotto is 100% natural. I will explain to you how:

7

قبل بـ ١٤ يوم تقريباً من عيد الميلاد، منزرع بفناجين قهوة وصحف صغيرة حبوب قمح وعدس وفصوليا. منغرزن بالقطن ومنسقين. وهدول بيكبرو عالوقت لعيد الميلاد وبينحطّو بالمغارة. والخضار اللي بعد عايزينو منعبيه بشتل السجاد. ورحلة تجميع السّجاد مغامرة بحد ذاتا. كان يوعينا بيي بكير أول يوم من فرصة العيد، ويحمّلنا أنا وأختي كل وحدة كيس، وننطلق صوب الحرش اللي تحت البيت لنجمّع السّجاد يلّي بكون ملزق عالصخور.

About 14 days before Christmas, we plant in coffee cups and in small plates wheat, lentils, and bean seeds. We stick them into cotton, and we water them. These grow right on time for Christmas and are put in the grotto. The greenery we still need is packed using moss. Collecting moss is an adventure on its own. My father used to wake us up early on the first day of the Christmas vacation. He would give my sister and I each a bag, and we would head towards the field near the house to collect moss sticking on rocks.

8

بس المغارة بتصل ناقصة لليلة العيد. إيه نعم! كل شي بيركب قبل إلّا أهم عنصر، الطفل يسوع يللي منخبيه وما منطلعو إلا لما يخلق. يعني بذات ليلة العيد.

However, the grotto remains incomplete till Christmas Eve. Yes Yes! Everything is set in advance except the most important element; baby Jesus, which we hide and do not take out until he is born. This means on the same night of the holiday.

9

وبما إنو وصلنا بالحديث لليلة العيد، رح خبّركن شو بصير بهالليلة. ليلة ٢٤، بتتجمع العيلة عسفرة فاخرة فيا خليط من الأكلات اللبنانيّة والمستوردة من الغرب. وأهما التبولة أكيد، يلي هي السلطة اللبنانية التقليدية، والحبشة المطبوخة مع رز وقلوبات. شخصياً، مرت عمي محتكرة عشا العيد كل سنة. هيك العادة بعيلتنا. وهالشي كتير بزعل لإنو أكلا مش طيب، والحبشة كل سنة بيطلع ناقصا شي وزايدلا من الشي اللي كان ناقصا قبل بسنة!

And since we have arrived with the conversation at Christmas Eve, I will tell you what happens on this night. On the night of 24th, the family gathers around a luxurious feast made from a mixture of Lebanese dishes and other dishes imported from the west. The most important of which is the tabbouleh for sure, which is the Lebanese traditional salad, and the turkey that is cooked with rice and nuts.
Personally, my uncle’s wife forced a monopoly on preparing the Christmas dinner each year. This is the tradition in our family, and this is pretty sad because her food is not delicious. Each year, the turkey would be missing something or has an excess of something that was missing the year before!

10

التحلاية بتكون بوش دي نويل. Buche de Noel  هيدا باقي من تأثير الإنتداب الفرنسي. وغير هيك بكون في مغلي، يلي هو حلو لبناني بينعمل وبيتضيف للمهنيين لما يخلق ولد. فبما إنو خلق يسوع، بيعملولو مغلي عشرفو.

The dessert is « Buche de Noel », which remains from the influence of the French mandate. Other than this there would be mighleh, which is a Lebanese dessert offered to well-wishers when a baby is born. So, since Jesus is born, they prepare mighleh in his honor.

11

ستّي بتتعذب كل سنة بالمغلي يلّي ما حدا بدق فيه، لأنو حسب ما بتقول، نحنا الجيل الجديد زوقنا أجنبي ومنفضل الشوكولا والبوش عالحلو اللبناني.

My grandmother works hard each year on mighleh, which no one touches, because according to what she says, we, the new generation, have a foreign taste and we prefer chocolate and Bouche over Lebanese desserts.

12

عالسّاعة ١٢ بتلاقو نوعين من الناس. في الناس يللي بيتركو كل شي وبروحو ليشاركو بقداس نص ليل. وفي يللي ما بيتزحزحو من محلّن، لأنو عالساعة ١٢ بيجي Papa Noel. أو بالعربي بابا نويل. لأ، نحنا كمان منعرف إنو مش حقيقي! بس اللي بصير إنو فرد من العيلة بيلبس تياب سانتا، وبجمع الهدايا كلن بكيس، وبدق عالباب. ولما بفوت بجرب يتخن صوتو هيك، ويوزع الهدايا عالموجودين. فإيه، فيكن تقولو نيالنا من ناحية إنو نحنا منتلقا الهدايا من بابا نويل شخصيّاً، ومنفتحن دغري بنص الليل، بدل ما ننطر لتاني نهار الصبح. إيه، ما منمرن الإنضباط الذاتي تبعنا!

At midnight, you find two types of people. There are people who leave everything and head to participate in the midnight mass, and there are those who do not move from their place because at 12, Papa Noel arrives; or in Arabic baba nwel. No, we too know that he is not real, but what happens is that a family member dresses up like Santa, gathers all the gifts in a bag, and knocks at the door. When he enters, he tries to deepen his voice like this, and he distributes the gifts on those present. So yes, you can say how lucky we are that we receive the gifts from Papa Noel in person, and that we open them right away at midnight instead of waiting till the next morning. Yes, we do not practice self-discipline.

13

من أضحك ذكريات الميلاد لإلي، هي لما جبنا مكنة الكاراؤكي، وقنعنا حتى ستي إنو تمسك الميكرو وتغني. واللي بعدو بضحكني كل سنة هو فيديو قديم لغنية ميلادية لبنانية، بتفرجي بابا نويل باجتماع تنسيقي مع البدلا تبعو. فبيطلب منن إنو يستعملو النقل العام وما يتفجعنو عند الناس، ومن بعدا بيبعت كل واحد منن عمنطقة، والبابا نويل يللي بيبعتو علبنان بيزعل.

Among my funniest Christmas memories is that time when we got a karaoke device, and we convinced even my grandmother to hold the microphone and sing. And what still makes me laugh each year is an old video of a Lebanese Christmas song that shows Papa Noel in a coordination meeting with his replacements. He asks them to use public transportation and not to eat insanely at people’s houses. He then assigns each one to an area, and the Papa Noel whom he sends to Lebanon becomes sad.

14

وهيك اختصرتلكن عيد الميلاد عالطريقة اللبنانيّة. بتمنى تكونو استمتعتو، وشكراً على السمع.

Thus, I have summarized to you Christmas the Lebanese way. I hope you have enjoyed it, and thank you for listening!


Arabic Only

1

مرحبا! أنا ريا، وأهلا وسهلا فيكن بحلقة اليوم. قرّب عيد الميلاد وبلّشت هالفكرة تخطر عراسنا لا إرادياً كذا مرة بالنهار، بالشغل، بالبيت، لما نكون ضاهرين مع أصحابنا. وكإنو الولد اللي جواتنا ببلّش ينق عأهلو، يعني عقلنا الرّاشد، إنو يسرعولو الوقت وتجي هالفرصة و خلص!
وبما إنو أنا وعم حضر هالحلقة، شكلو الولد اللي فيي عم يتغلب على عقلي الراشد، قررت إحكي عن عيد الميلاد بنسختو اللبنانة، أو كيف منعيّد الميلاد بلبنان.

2

أول شي، بيتهيألي إنو عيد الميلاد ببلش شوي أبكر عنا من غير بلدان. شي إنو تشتي الدني ونفوت بأول أيام تشرين التاني، ببلشو البلدات والضيع يزينو شوارعن ومراكزن وكنايسن. حتى إنن بيسبقو المدن عهالشي. أمّا المدن، فقصة تانية. بفضل التمويل يللي بيتأمنلن، بفوتو المدن الكبرى اللبنانية بمسابقة معنوية وضمنية: أيا مدينة شجرتا أحلى وأكبر وخلاقة أكتر، وهيدا الشي إجمالاً بصير بين المدن السياحية الكبرى، متل زحلة، جبيل. وببلشو اللبنانية يحددو مواعيد، ويخصصو مشاوير لمجرد إنو يزورو هالمدينة أو هيديك، ويتفرجو عالزينة. وأهم شي! يتصورو قدّام الشجرة.

3

أما إذا بتسألوني أيا هو الرابح الكلاسيكي الأكتر متفق عليه لهالمسابقة المعنوية، فهو مدينة جبيل من دون أي منازع.

4

عدا عن الشجرة، بتعمل البلدات سوق الميلاد، يلي بكون عبارة عن بيوت خشبية مزينة، بيعرضو فيا الأهالي منتوجاتن للبيع. وبكون فيه كل أنواع الأشغال اليدويّة والحلويات والأجبان والنبيد، ونشاطات وعروض ترفيهية، وموسيقى وعجقة ورقص وضحك. ومن أهم هالمهرجانات وأجملا وبكل موضوعيّة، هو سوق بكفيّا، ضيعتي.

5

جوّا البيوت بتختلف القصّة شوي. فالمغارة أهم بكتير من الشجرة، لإنو بيعتبرو إنا بتجسد معنى العيد الحقيقي. وكل ما أكبر المغارة كل ما أحلى! بالعادة، بحطو الشجرة وتحتا المغارة بذات القوضة يلي بيستقبلو فيا الزوار.
الزوار هني قرايب ومعارف وولاد الضيعة يلي بيعملو برمة عالبيوت، وببادلو بعض الزيارات تهنايةً بالعيد. وأهم شي عند اللبناني الضيافة. وعلى عيد الميلاد بتضلّا صينيّة الشوكولا حاضرة، وعلبة الملبّس اللي بيتضيف مع الليكور. وليعيدو بعض بقولو “ميلاد مجيد” أو “ينعاد عليكن بالصحّة والعافية”.

6

لزينة المغارة بجرّبو قد ما فين يستعملو غراض طبيعيّة. حطب وحجار من برّا، والخضار يلّي بالمغارة بكون ميّة بالمية طبيعي. رح إشرحلكن كيف:

7

قبل بـ ١٤ يوم تقريباً من عيد الميلاد، منزرع بفناجين قهوة وصحف صغيرة حبوب قمح وعدس وفصوليا. منغرزن بالقطن ومنسقين. وهدول بيكبرو عالوقت لعيد الميلاد وبينحطّو بالمغارة. والخضار اللي بعد عايزينو منعبيه بشتل السجاد. ورحلة تجميع السّجاد مغامرة بحد ذاتا. كان يوعينا بيي بكير أول يوم من فرصة العيد، ويحمّلنا أنا وأختي كل وحدة كيس، وننطلق صوب الحرش اللي تحت البيت لنجمّع السّجاد يلّي بكون ملزق عالصخور.

8

بس المغارة بتصل ناقصة لليلة العيد. إيه نعم! كل شي بيركب قبل إلّا أهم عنصر، الطفل يسوع يللي منخبيه وما منطلعو إلا لما يخلق. يعني بذات ليلة العيد.

9

وبما إنو وصلنا بالحديث لليلة العيد، رح خبّركن شو بصير بهالليلة. ليلة ٢٤، بتتجمع العيلة عسفرة فاخرة فيا خليط من الأكلات اللبنانيّة والمستوردة من الغرب. وأهما التبولة أكيد، يلي هي السلطة اللبنانية التقليدية، والحبشة المطبوخة مع رز وقلوبات. شخصياً، مرت عمي محتكرة عشا العيد كل سنة. هيك العادة بعيلتنا. وهالشي كتير بزعل لإنو أكلا مش طيب، والحبشة كل سنة بيطلع ناقصا شي وزايدلا من الشي اللي كان ناقصا قبل بسنة!

10

التحلاية بتكون بوش دي نويل. Buche de Noel  هيدا باقي من تأثير الإنتداب الفرنسي. وغير هيك بكون في مغلي، يلي هو حلو لبناني بينعمل وبيتضيف للمهنيين لما يخلق ولد. فبما إنو خلق يسوع، بيعملولو مغلي عشرفو.

11

ستّي بتتعذب كل سنة بالمغلي يلّي ما حدا بدق فيه، لأنو حسب ما بتقول، نحنا الجيل الجديد زوقنا أجنبي ومنفضل الشوكولا والبوش عالحلو اللبناني.

12

عالسّاعة ١٢ بتلاقو نوعين من الناس. في الناس يللي بيتركو كل شي وبروحو ليشاركو بقداس نص ليل. وفي يللي ما بيتزحزحو من محلّن، لأنو عالساعة ١٢ بيجي Papa Noel. أو بالعربي بابا نويل. لأ، نحنا كمان منعرف إنو مش حقيقي! بس اللي بصير إنو فرد من العيلة بيلبس تياب سانتا، وبجمع الهدايا كلن بكيس، وبدق عالباب. ولما بفوت بجرب يتخن صوتو هيك، ويوزع الهدايا عالموجودين. فإيه، فيكن تقولو نيالنا من ناحية إنو نحنا منتلقا الهدايا من بابا نويل شخصيّاً، ومنفتحن دغري بنص الليل، بدل ما ننطر لتاني نهار الصبح. إيه، ما منمرن الإنضباط الذاتي تبعنا!

13

من أضحك ذكريات الميلاد لإلي، هي لما جبنا مكنة الكاراؤكي، وقنعنا حتى ستي إنو تمسك الميكرو وتغني. واللي بعدو بضحكني كل سنة هو فيديو قديم لغنية ميلادية لبنانية، بتفرجي بابا نويل باجتماع تنسيقي مع البدلا تبعو. فبيطلب منن إنو يستعملو النقل العام وما يتفجعنو عند الناس، ومن بعدا بيبعت كل واحد منن عمنطقة، والبابا نويل يللي بيبعتو علبنان بيزعل.

14

وهيك اختصرتلكن عيد الميلاد عالطريقة اللبنانيّة. بتمنى تكونو استمتعتو، وشكراً على السمع.


Comprehension Questions

  1. What are the main foods and desserts Lebanese eat during Christmas?
  2. What Christmas decorations are popular in Lebanese cities and people’s houses?
  3. What are three social activities that are common in Lebanon during the Christmas season?
  4. Why did Rea choose to talk about Christmas?
  5. What does Rea’s family Christmas celebration have in common with yours?

Vocabulary Table

# Lebanese Arabic English Transliteration English Translation
1 عيد الميلاد Eid Al-Miled Christmas
2 فرصة Forsa Vacation
3 زينة Zineh Decoration
4 شجرة Shajra Tree
5 سوق الميلاد Sou’ Al-Miled Christmas market
6  حلويات Helwayet Sweets/Desserts
7 نبيد Nbeed Wine
8 مهرجانات Mahrajenet Festivals
9 المغارة Al-Mgharah The grotto
10 ملبس Mlabbas Sugarcoated nuts
11 ميلاد مجيد Miled majid Merry Christmas
12  ليلة العيد laylet Al-Eid Christmas eve
13 يسوع Yasou‘ Jesus
14 حبشة Habsheh Turkey
15 قداس نص ليل Eddes Nos Leil Midnight mass
16 هدايا Hadeya Presents/gifts
17 غنّية ميلاديّة Ghinniyeh Milediyeh Christmas song

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.